مصادر من وزارة الصحة.. المملكة ستستمر في استعمال لقاح أسترازينيكا..

أكدت مصادر مطلعة من داخل وزارة الصحة أن المغرب لا ينوي نهائيا التخلي عن استعمال لقاح أسترازينيكا البريطاني، في الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا، رغم إقدام مجموعة من الدول الأوروبية عن تعليق استخدامه حاليا.

وشددت المصادر على أن جميع الدراسات والأبحاث التي تم إجراؤها على لقاح أسترازينيكا، لم تظهر أي مؤشرات حول عدم فعاليته أو تهديده لسلامة الأشخاص الذين لقحوا به، وذلك بشهادة منظمة الصحة العالمية التي لازالت توصي به، مضيفة انه لم تسجل بالمغرب رغم مرور شهرين على انطلاق حملة التلقيح أي أعراض جانبية غير عادية أو مضاعفات.

ذات المصادر رجحت أن تكون الحملة التي تخوضها الدول الأوروبية ضد لقاح أسترازينيكا، ذات أهداف اقتصادية محضة، كما أن عدم التزام الشركة المنتجة بإعطاء الأولوية لدول الاتحاد الأوروبي قد فاقم من الصراع.

وتجري السلطات الصحية الأوروبية فحوصات إضافية للقاح “أسترازينيكا” للتأكد من أمانه، على الرغم من أنه لم يتم تحديد الصلة بين استخدام اللقاح والوفيات الناتجة عن خثار الأوردة.

يذكر أن حملة التطعيم في المغرب قد شملت أكثر من 4 ملايين شخص، تلقى أكثر من 1.7 مليون منهم الحقنتين الأولى والثانية من اللقاح.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.