اكتشاف بؤرة وبائية داخل وحدة فندقية بأكادير.

المغرب الجديد :العربي المرضي :

تحدثت تقارير إعلامية محلية عن اكتشاف بؤرة وبائية داخل وحدة فندقية بأكادير، وهو الأمر الذي أثار مخاوف المهنيين من استفحال الوضع، وضياع فرصة الموسم الصيفي التي كانوا يعولون عليها لتحقيق الانتعاشة المنتظرة.

المعطيات المتوفرة تشير إلى أن عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المكتشة داخل الفندق المذكور قاربت 60، وهو ما دفع السلطات المختصة إلى التدخل بشكل عاجل من أجل تطويق المكان، وإخضاع جميع المتواجدين به لحجر صحي احتياطي، في انتظار ظهور نتائج الاختبارات التي أجريت لهم.

للإشارة فإن مدينة أكادير لوحدها سجلت في 24 ساعة الماضية 134 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، وهي حصيلة مرشحة للارتفاع إذا ما خرجت البؤرة الفندقية عن السيطرة لا قدر الله.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.