عزيز أخنوش يتخلى عن جميع أنشطة التسيير في القطاع الخاص..

المغرب الجديد :

كشفت مصادر من داخل التجمع الوطني للأحرار، عن أول قرار اتخذه رئيس الحزب، عزيز أخنوش، مباشرة بعد استقباله من طرف الملك محمد السادس، الذي كلفه بتشكيل الحكومة الجديدة.

ووفقا لذات المصادر، والتي أكدها بلاغ رسمي صدر قبل قليل في هذا الشأن، فإن أخنوش “قرر اليوم كذلك الانسحاب بشكل كلي، من جميع الأنشطة بما فيها تلك المتعلقة حصريا باقتناء مساهمات في الرأسمال وتسيير القيم المنقولة، وذلك رغم غياب أي مانع قانوني”.

وأضاف البلاغ أن عزيز أخنوش “اتخذ قرار التخلي عن جميع أنشطة التسيير في القطاع الخاص، رغم أن القانون يسمح بذلك، متفرغا بشكل كامل للمسؤوليات الجديدة التي كلفه بها جلالة الملك”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.