الحقير الاعلامي السوري فيصل القاسم” يستغل قضية الطفل “ريان” لبث أفكاره المسمومة

المغرب الجديد :

غضب عارم جدا، ذلك الذي أعقب إقدام الإعلامي بقناة الجزيرة القطرية، السوري “فيصل القاسم” على نشر تدوينة “تضامن” مع الطفل المغربي “ريان” عبر صفحته الفيسبوكية الرسمية، تضمنت رسائل مبطنة “مسمومة”، خاصة بعد أن وصف الطفل “ريان” بـ”المحظوظ”، في إشارة منه إلى الحملة الإعلامية الواسعة التي واكبت قضيته.

 

وكما توضح الصورة أعلاه في العنوان فقد استكثر “القاسم” على الطفل “ريان” حجم التعاطف والتضامن الكبير والواسع الذي رافق قضيته، قبل أن يقارنها بما يعيشه الملايين من الأطفال السوريين، من أوضاع مزرية، بأسلوب وصفه الكثير من المتتبعين بـ”الحقير”، خاصة انه استغل قضية طفل صغير من أجل تمرير رسائله المسمومة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.