عامل إقليم الرحامنة السيد عزيز بوينيان..”.سنتطلع إلى تقديم الدعم المالي لدور الطالب والطالبة والرفع من مستوى الموارد البشرية…”

المغرب الجديد:

احتضنت عمالة الرحامنة صباح يومه الاثنين27نونبر 2023حفل توقيع اتفاقية شراكة وتعاون بين عمالة الرحامنة والمجلس الإقليمي ووزارة التضامن والادماج الاجتماعي بحضور السيدة عواطف حيار وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة والوفد المرافق لها وعدة شخصيات مدنية وعسكرية وممثلي المكتب الشريف للفوسفاط ومنتخبون ورؤساء مصالح خارجية وكل المتدخلين الاجتماعيين ورجال الصحافة والاعلام..

وفي كلمة للسيد عامل إقليم الرحامنة السيد عزيز بوينيان أبرز فيها الاهداف المتوخاة من توقيع هذه الاتفاقية وذلك عملا بالتوجهات الملكية السامية لجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده وكما جاء في خطابه السامي المؤسس المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في 18 ماي 2005 وفي إطار سياسة القرب و إعمالا بالمقاربة التشاركية ،اتخذت عمالة الرحامنة استراتيجية اجتماعية مستدامة من خلال تنزيل مبادئ المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بشراكة مع مختلف الفاعلين المدنيين ،الغاية من ورائها إحداث مراكز ومؤسسات اجتماعية القرب متعددة الوظائف تستهدف مختلف فئات المجتمع ،خاصة ذوي الاحتياجات الخاصة وفئات الاطفال والنساء والشباب.

وفي هذا الصدد قد أحدثت 12 مؤسسة جديدة،لينتقل العدد إلى 24 دور الطالب والطالبة بإقليم الرحامنة بطاقة إستعابية تقدر ب 4000 مستفيد ومستفيدة،بالإضافة الى كل التجهيزات و المعدات الضرورية المصاحبة.

كما أوضح السيد عزيز بوينيان عامل إقليم الرحامنة في كلمته على كون قطاع التعليم يشكل ركيزة أساسية في التنمية البشرية وقد حضي هذا القطاع بأهمية كبرى من قبل اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية وبفضل الشراكة المتميزة مع جمعية الرحامنة للخدمات الاجتماعية ،حيث تجلت في وضع برنامج إقليمي مندمج للنقل المدرسي يضم أسطولا مكونا من أزيد من 120حافلة .أما المراكز المستقبلة للاشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة فقد بنيت 7 مراكز لتقديم مختلف الخدمات الاجتماعية لفائدة الصم والبكم والاشخاص في وضعية إعاقة حركية والاطفال المتخلى عنهم، والثلاثي الصبغي، والاطفال التوحديين.

وفي هذا الإطار نفسه ومن اجل النهوض بوضعية دور الطالب والطالبة بإقليم الرحامنة ،والرفع من جودة الخدمات المقدمة فيها ،فقد تم إعداد إتفاقية إطار الشراكة والتعاون بين كل من وزارة التضامن و الإدماج الاجتماعي و عمالة الرحامنة والمجلس الإقليمي الغاية منها إنزال استراتيجية الدولة على أرض الواقع في مجالي التنمية والاندماج الاجتماعيبن عن طريق دعم دور الطالب والطالبة في الاقليم من اجل تحسين ظروف استقبال الفئات المستفيدة من الخدمات المقدمة في هذه المؤسسات.

ولتحقيق الأهداف المرجوة من هذه الاتفاقية أكد عامل إقليم الرحامنة السيد عزيز بوينيان في ختام كلمته على تقديم دعم مالي لدور الطالب والطالبة من اجل الرفع من مستوى الموارد البشرية عن طريق تنمية مهاراتها وتكوينهم تكوينا يلائمهم وتجويد بنياتها التحتية وربطها بشبكات الأنترنيت.

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.