وزارة بنموسى تنفي الأخبار المتداولة بشأن إرجاء عطلة نهاية الأسدس الأول…

المغرب الجديد:

نفت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة الأخبار المتداولة بشأن إرجاء عطلة نهاية الأسدس الأول.

وتم تداول مذكرة تم نسبها إلى الوزارة الوصية على قطاع التربية الوطنية تفيد بأن العطلة المقبلة سيتم إرجاؤها، وهي المذكرة التي قالت الوزارة إنها مفبركة.

وأعلنت وزارة بنموسى، في وقت سابق، عن بلورة خطة وطنية متكاملة من أجل تدبير الزمن المدرسي والتنظيم التربوي للتعلمات بالنسبة للتلميذات والتلاميذ بجميع الأسلاك الدراسية. ولا تتضمن هذه الخطة التنظيمية إرجاء عطلة نهاية الأسدس الأول، وترتكز على عدد من التدابير والإجراءات؛ منها تمديد السنة الدراسية بأسبوع إضافي بالنسبة للأسلاك الثلاثة، وكذا تمكين المتعلمات والمتعلمين بالمستويات الإشهادية من غلاف زمني يتيح لهم إكمال البرامج الدراسية للمواد الإشهادية في ظروف بيداغوجية وديداكتيكية ملائمة، مع التركيز في البرنامج الدراسي على التعلمات الأساس بالمستوى الدراسي الحالي، واللازمة كمُدخلات أساس خلال المستوى الدراسي الموالي.

جدير بالذكر أن المقرر الخاص بتنظيم السنة الدراسية 2023 2024، والذي حدد برنامج لائحة العطل المدرسية، تضمن عطلة منتصف السنة الدراسية من 21 يناير 2024 إلى الـ28 من الشهر ذاته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.