الرحامنة.. رئيس جماعة سيدي بوعثمان يوضح بخصوص دعم الجمعيات برسم سنة 2020

توصلت جريدة المغرب الجديد ببيان توضيحي من جماعة سيدي بوعثمان إقليم الرحامنة موجه للمجتمع المدني والراي العام بخصوص دعم الجمعيات برسم سنة 2020.
** توضيحا منا لساكنة جماعة سيدي بوعثمان ونخص بالذكر فعاليات المجتمع المدني قاطبة نقول اننا لم نعمل على اقصاء اية جمعية سواء كانت رياضية او اجتماعية او ثقافية من الدعم برسم سنة 2020 كل ما في الامر اننا اتبعنا التعليمات التي توصلنا بها من السلطة الاقليمية في اطار حالة الطوارئ التي تعرفها المملكة المغربية والالتزام بالدوريات والقوانين الجاري بها العمل في تحويل الدعم المخصص للجمعيات برسم سنة 2020 الى الامور المتعلقة بالتصدي لتداعيات كوفيد 19 والمتمثل في اقتناء المطهرات و المساهمة في اقتناء القفة وغيرها من الامور التي فرضتها الظرفية التي عاشتها الجماعات بصفة خاصة و المجتمع المغربي بصفة عامة.

اما فيما يخص ادراج نقطة في جدول اعمال دورة اكتوبر العادية برسم 2020 والتي تتعلق بدعم جمعيتين رياضيتن فلقد جاء بناء على طلب مقدم من طرفهم تم وضعه بمكتب الضبط بالجماعة نظرا لارتباطهم بالتزامات مع العصبة وكذا بدوريات رياضية مبرمجة على الصعيد المحلي والاقليمي ومسالة الاستجابة له من عدمها رهينة بقرار المجلس الجماعي بالمصادقة او عدم المصادقة عليها بعد المناقشة لملفهم اثناء دورة اكتوبر العادية2020 لاتخاد القرار المناسب بهذا الشان .

وللاشارة فمصالح الجماعة لو كانت توصلت باي ملف دعم من طرف اية جمعية لكانت احالته على المجلس الجماعي خلال الدورة ليتم اتخاد القرار المناسب بشانه بالاضافة الى ذلك نؤكد ان جماعة سيدي بوعثمان قد سلكت نفس المسار الذي ذهبت فيه الجماعات التابعة لاقليم الرحامنة بخصوص مسالة دعم الجمعيات بصفة عامة وعملت على التقيد و الالتزام بالظرفية الراهنة تحت رعاية وتوجيهات السيد عامل اقليم الرحامنة من اجل التصدي لتدعيات هذه الازمة. **

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.