دعم مملكة إيسواتيني لمغربية الصحراء ينتهي بتدشين سفارة لهم بالمغرب..

في حفل نظم الإثنين 26 أكتوبر الجاري بالرباط، ترأسه وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، تم تدشين سفارة مملكة إسواتيني بالمغرب.

ووقع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، ووزيرة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي لمملكة إسواتيني “ثوليسيل دلادلا”، في وقت سابق أمس بالرباط، على بروتوكول للتعاون الصناعي وإعلان نوايا مشترك حول التعاون في مجال الصحة؛ والذي يهدف إلى خلق مقاربة ذات منفعة متبادلة بين البلدين، تمكن من تطوير شراكة اقتصادية بهدف النهوض بالمبادرة الخاصة والنمو المستدام.

كما يروم هذا البروتوكول تعزيز وتوسيع الشراكات القائمة بين البلدين وتطوير شراكات جديدة، فضلا عن تشجيع تبادل التجارب والخبرات في مجال السياسة الصناعية. فيما يحدد التعاون في مجال الصحة، أوجه التعاون الثنائي التي يتعين تطويرها في هذا المجال، ولاسيما تعزيز قدرات مهنيي الصحة في مجالات مختلفة، وكذا تقاسم التجارب والخبرات في المجال الصحي.

وكانت مملكة إيسواتيني (سوازيلاند) سابقا، قد أعلنت يوم الخميس الماضي، أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، عن دعمها لمغربية الصحراء ولمبادرة الحكم الذاتي باعتبارها “حلا متوافقا بشأنه”.

وقال السفير الممثل الدائم لمملكة إسواتيني، “إن بعثتنا تؤيد مبادرة الحكم الذاتي التي قدمها المغرب كحل متوافق بشأنه. إنها تنسجم مع القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة والجمعية العامة وقرارات مجلس الأمن الدولي. وقد أشاد مجلس الأمن الدولي بهذه المبادرة في قرارات متتالية منذ سنة 2007”.

يذكر أن جمهورية زامبيا قد دشتن بدورها يوم السبت الماضي، سفارة لها بالمغرب، وذلك بعدما قامت سابقا بسحب إعترافها بالجمهورية الوهمية “البوليساريو”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.