قريبا.. طائرة غولف ستريم G550″، مخصصة للحرب الإلكترونية والإستخبارات بالمملكة المغربية

ينتظر أن تتسلم القوات الجوية الملكية المغربية مطلع العام 2021، أول طائرة من بين أربع طائرات أمريكية الصنع، من نوع “غولف ستريم G550″، مخصصة للحرب الإلكترونية والإستخبارات. بحسب ما أوردته مصادر صحفية.

وقالت المصادر، إن هذه الطائرة ستكون عند وصولها أقوى طائرة حرب إلكترونية في إفريقيا وليس في المنطقة فقط، لكونها تعتبر رأس الحربة بالنسبة لسلاحي الجو الأمريكي والإسرائيلي. مشيرة إلى أن المغرب كان قد أبرم بتاريخ 31 يناير 2019 هذه الصفقة، الأولى عربيا مع شركة “رايتيون” الأمريكية، لإقتناء أربع طائرات من هذا النوع، وبعد التصديق عليها من برنامج المبيعات العسكرية الخارجية تم البدء في بناء وتجهيز طائرات “غولف ستريم”، ومن المرتقب أن يتم تجهيز وتسليم أول طائرة يوم 31 دجنبر القادم.

جدير بالذكر، أن وزارة الخارجية الأمريكية، قد منحت موافقتها قبل أشهر قليلة لتزويد المغرب بعشرة صواريخ “بوينغ AGM-84L هاربون بلوك 2” المضادة للسفن، وهي الصفقة التي تصل قيمتها إلى 62 مليون دولار أمريكي.

وكشفت وكالة التعاون الأمني الدفاعي الأمريكية، أن المغرب يعتزم استخدام الصواريخ على طائرته المقاتلة F16 متعددة المهام لتعزيز قدراته في الدفاع الفعال عن الممرات البحرية الحرجة، معتبرة أن المغرب “لن يجد صعوبة في استيعاب هذه الصواريخ في قواته المسلحة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.