من دهاليز الصحافة الجزائرية.. الجنرال الجزائري الهادي عمي،  توفي أثناء التحقيق معه في قضية تهريب غالي لإسبانيا.. .

المغرب الجديد :

كشفت تقارير إعلامية جزائرية، أن مدير المركز الوطني للأرشيف العسكري الجنرال الهادي عمي،  توفي أثناء التحقيق معه، على ضوء تسريب معلومات تهريب زعيم البوليساريو، بهوية مزورة، من طرف النظام الجزائري إلى إسبانيا، قصد العلاج من فيروس كورونا.

وأوضحت صحيفة “الجزائر تايمز”، أن الهادي عمي، كان من بين عشرة جنرالات آخرين يتم تحقيق معهم والذين كانوا على علم بعملية تهريب زعيم البوليساريو، قبل وفاته في ظروف غامضة أثناء التحقيق معه.

هذا التحقيق يأتي على خلفية الإختراق الإستخباراتي المغربي، الذي تم بإحترافية جد عالية، وفق تعبير الصحيفة، مشيرة أنه نزل كالصاعقة على رؤوس الجنرالات الحاكمة، ويتوقع أن تستمر تداعياتها لمدة طويلة لكنها بالمقابل هيأت أرضية لتصفية الحسابات بين الجنرالات وملاحقة أي جنرال يعارض رئيس أركان الجيش والحاكم الفعلي للجزائر، سعيد شنقريحة، بتهمة الخيانة، يضيف المصدر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.