بلاغ.. حكومة جمهورية “القبايل الجزائرية..

المغرب الجديد:

في بلاغ لها، أكدت حكومة جمهورية “القبايل”، أن نظام العسكر في الجزائر، متورط في إضرام الحرائق التي تشهدها منطقة “تيزي وزو”، أحد أكبر مدن “القبايل”، قبل أن تتوجه بنداء استغاثة إلى المجتمع الدولي قصد رفع المعاناة التي يتكبدها شعبها من قبل النظام الجزائري، بسبب مواقفه الداعية إلى الاستقلال عن حكم العسكر.

كما أكدت قيادة حكومة القبايل في بلاغ لها: “إن النظام العسكري الحاكم في الجزائر، تعمد معاقبة “شعب القبايل”، عبر إشعال النيران وتسبب في سقوط عشرات القتلى”، قبل تؤكد القيادة أن: “النظام الجزائري، يريد إبادة شعب القبايل، حيث عمد لاختلاق الحرائق، بعدما ترك مواطني منطقة القبايل يموتون بسبب فيروس كورونا،  حيث تم منع وصول الأكسجين لمدن منطقة القبايل من طرف الجيش والأمن الجزائري”.

وأشار البلاغ أيضا أن: “أشرطة فيديو، أظهرت استنجاد مواطني القبايل لمساعدتهم، بعدما تخلى عنهم الجميع، حيث غابت السلطات الجزائرية التي تدعي سيادتها على المنطقة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.