تنبيه من وزارة الصحة.. اللعب بالمفرقعات قد يؤدي إلى عاهات مستديمة..

المغرب الجديد :

في خضم احتفالات عاشوراء التي تحل هذه الأيام والتي يرافقها في العادة استخدام الأطفال للمفرقعات النارية في لعبهم، نبهت وزارة الصحة لما يمكن أن تسببه هذه الأخيرة من مخاطر على صحة وسلامة مستعمليها، مشيرة في منشور لها على منصة “صحتي”، أن استخدام هذا النوع من الألعاب “الخطيرة“ يمكن أن يسبب حروقا في العين أو تلحق أضرارا دائمة على مستوى السمع، كما يمكن أن تسبب لمستعمليها “إصابات وحروقا في اليدين أو على مستوى الوجه، أو أي جزء آخر في الجسم، مما قد يؤدي إلى تشوهات أو ندوب بشعة على مستوى الجسد”، مضيفة أن “قوة انفجار المفرقعات النارية قد تؤدي إلى صمم جزئي أو كلي، كما يمكن أن تتسبب في أضرار صحية أخرى طويلة الأمد”.

ودعت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية الآباء إلى “مراقبة أبنائهم وعدم السماح لهم بشراء واستعمال المتفجرات”، كما دعت الأشخاص البالغين ممن يتوفرون على هذه المواد المتفجرة إلى إخفائها وإتلافها بعيدا عن الأطفال، مشددة على عدم محاول صناعة المفرقعات، باعتبار أن هذا الأمر “ممنوع وخطير جدا”، كما أن اللعب بالمتفجرات له مخاطر أخرى، حيث إن استعمالها قد يؤدي إلى إلحاق الضرر بالغير أو بممتلكات الأشخاص.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.