على مستوى الرحامنة.. حركة تنقيلات رجال ونساء السلطة المحلية..

المغرب الجديد :

في  إطار الحركة الإنتقالية التي أطلقتها وزارة الداخلية، همت 1819 من رجال السلطة يمثلون 43 في المائة من مجموع أفراد الهيئة العاملين بالإدارة الترابية على المستوى الوطني.

عرفت الحركة  بالرحامنة ترقية عنصرين اثنين و يتعلق الأمر بقائد قيادة الجبيلات باشا مدينة سيدي بوعثمان بالنيابة فؤاد التويس الذي تمت ترقيته الى درجة باشا بمدينة سلا و قائد قيادة اولاد تميم تمت ترقيته الى درجة رئيس الدائرة بمدينة طنجة،و قد حافظ خمس قياد على اماكنهم، فيما يلي باقي المعطيات:
× تنقيل رئيس الشؤون الداخلية لعمالة الرحامنة يوسف لعروسي ،ليشغل نفس المهمة بمدينة النواصر ،و سيحل مكانه عماد ابو شيخ رئيس قسم الشؤون الداخلية قادما من عمالة إبن مسيك سيدي عثمان.
× تنقيل باشا مدينة ابن جرير يوسف الصغير الى مدينة فاس، و سيحل مكانه رشيد الصادقي الذي كان يتقلد مهمة باشا مدينة تازة.
× تنقيل رئيس دائرة الرحامنة ليشغل نفس المهمة بمدينة جرادة ،و سيحل مكانه محمد مبشير الذي كان يشغل نفس المهمة بمدينة طاطا.
× تنقيل قائد قيادة لوطا ليشغل نفس المهمة بمدينة الجديدة ،و سيحل مكانه ادريس لغرابلي قائد ملحقة بمدينة مديونة .
× تنقيل قائد قيادة اولاد تميم الذي تمت ترقيته الى رئيس دائرة بمدينة طنجة ،و سيحل مكانه القائد مصطفى الحجاوي قادما من عين جمعة بمكناس.
× تنقيل قائد قيادة الجبيلات باشا مدينة سيدي بالنيابة فؤاد تويس الذي تمت ترقيته الى باشا بمدينة سلا ،و سيحل مكانه القائد محمد بنعبد السلام قادما من مدينة الناظور.
× تنقيل قائد قيادة بوشان الى مدينة فاس، و سيحل مكانه القائد حسين بدري قادما من مدينة الخميسات.
× تنقيل قائد قيادة لبريكيين الى مدينة الحسيمة ، و سيحل مكانه القائد يونس الحميدي قادما من مدينة القنيطرة.
× تنقيل قائد قيادة رأس العين الى مدينة الدار البيضاء ،و سيحل مكانه القائد يوسف البوزكري الادريسي و هو قائد حديث التخرج.
× تنقيل قائد المقاطعة الثانية خديجة المرسلي لشغل نفس المهمة بمدينة وجدة ،و سيحل مكانها احد القياد ،اما سمية كاوكاو او عبد الله البخلفي.
فيما التحق بعمالة الرحامنة في انتظار الحصول على مهمة التي سيحددها عامل إقليم الرحامنة لكل من القائد سمية كاوكاو قادمة من على رأس ملحقة بمدينة تطوان و القائد عبد الله البخلفي قادما من مدينة بنسليمان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.