مصدر أمني.. العمليات الأمنية لتوطيد الشفافية والنزاهة في مباريات ولوج أسلاك الشرطة أسفرت عن رصد 111 حالة غش

المغرب الجديد :

أسفرت العمليات الأمنية التي اعتمدتها المديرية العامة للأمن الوطني لتوطيد الشفافية والنزاهة في مباريات ولوج أسلاك الشرطة، التي نظمت أول أمس الأحد، عن رصد 111 حالة غش في جميع المباريات المنظمة، من بينها 34 حالة تتعلق بموظفين للشرطة كانوا يجتازون الامتحانات كمرشحين، وهي الحالات التي تم إقصاؤها تلقائيا من اجتياز المباريات مع إحالة أصحابها على فرق الشرطة القضائية لمباشرة الأبحاث التمهيدية اللازمة تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وأوضح مصدر أمني أن هذه العمليات الأمنية تندرج في سياق حرص المديرية العامة للأمن الوطني على القطع النهائي مع جميع أشكال الغش في امتحانات الولوج لأسلاك الوظيفة الأمنية، وكذا سعيها لتعزيز آليات النزاهة وتكافؤ الفرص بين جميع المرشحات والمرشحين المشاركين في المباريات.

وأشار المصدر ذاته إلى أن المديرية العامة للأمن الوطني كانت قد نظمت، يوم الأحد المنصرم، خمس مباريات لتوظيف عمداء وضباط للشرطة وضباط للأمن ومفتشين للشرطة وحراس الأمن، وهي المباريات التي تقدم لاجتيازها 94 ألف و923 مرشحا موزعين على 200 مركزا للامتحان، بعد اعتماد مسطرة الانتقاء الأولي، في حين تمت تعبئة 626 موظفا للشرطة من المصالح المركزية للأمن الوطني لضمان إجراء هذه المباريات في ظروف موسومة بالشفافية وتكافؤ الفرص.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.