غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء تقضي بإدانة الصحفي الصحفي سليمان الريسوني ب5 سنوات سجنا نافذا

المغرب الجديد :

قضت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، اليوم الجمعة بإدانة الصحفي سليمان الريسوني الذي وصل اليوم الـ95 من الإضراب عن الطعام، بـ5 سنوات سجناً نافذاً بتهم “هتك عرض بالاحتجاز والعنف”.
.

ويأتي  هذا الحكم، بعد انسحاب هيئة الدفاع عن الريسوني، إثر تشبث المحكمة بتغييب الريسوني، عن جلسات محاكمته، إلا أنه تم إحضاره اليوم لسماع حكم المحكمة في حقه، فيما حضر دفاع المطالب بالحق المدني، الذي طرح أسئلة على المصرح، كما طالب المحكمة بتعويض 50 مليون عن ما أسماه “

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.