ابن جرير.. إقالة سعيد الكرمي وانتخاب عبد الرحيم لغليمي رئيسا لجمعية الرحامنة لأرباب و سائقي الشاحنات..

المغرب الجديد:

من أجل اتخاد قرار يصوب في عمق جمعية الرحامنة لأرباب و سائقي الشاحنات التي حطمت رئاستها من طرف رئيسها سعيد الكرمي بسلوكيات وتصرفات خاطئة في تحقيق الأهداف الشخصية التي لا تتماشى مع القانون الأساسي للجمعية.

فقد تم الدعوة إلى عقد جمع إستثنائي  يوم الاحد 10 أكتوبر 2021 بدار الطالب من طرف رئيس الجمعية الذي فوجئ الجميع بعدم حضوره وإلغائه للجمع العام الاستثنائي في اخر لحظة دون إشعار أعضاء الجمعية وَمنخرطيها ومما زاد في الامر غرابة هو عدم فتح أبواب دار الطالب للحضور من أجل عقد جمعهم العام الاستثنائي رغم موافقة السلطات و غياب الرئيس بدون مبرر وإقفال هاتفه على أعضاء الجمعية..
وطبقا لصلاحيات الجمع العام المنصوص عليها ، فقد عقد الجمع العام الاستثنائي لجمعية الرحامنة لأرباب و سائقي الشاحنات في الهواء الطلق وبحضور عون قضائي ووسائل الاعلام وسط تساؤلات كثيرة من طرف الحضور..

ولهذا يعتبر الجمع العام أعلى هيئة تقريرية بتحديد استراتيجية العمل والمصادقة على النظام الداخلي بما فيه الجانب المالي .
وجاء هذا الجمع الاستثنائي بهدف إنقاد ما يمكن إنقاده وإنتخاب رئيس جديد للجمعية تتوفر فيه الشروط والأحكام المنصوص عليها.
ومن أهم الاسباب والمشاكل التي جعلت أعضاء ومنخرطي  جمعية الرحامنة عقد جمعا عاما  استثنائيا ،هي التصرفات والأخطاء الكثيرة والصادمة والمرتكبة من طرف رئيس الجمعية ،معبرين بذلك على سخطهم ورفضهم القاطع لكل الممارسات الخاطئة .
واتخاذ قرارات أحادية وفردية دون إشراك أجهزة الجمعية التقريرية في ضرب سافر للقانون الأساسي و الغياب التام لرئيس الجمعية.

و من أجل تدارك هذه الوضعية و إيجاد حلول ومقترحات فورية وناجعة بإمكانها التماشي وتطلعات أعضاء ومنخرطي الجمعية بما يخدم أهداف الجمعية والصالح العام. فقد جرى نقاش مستفيض تم من خلاله رصد وتسجيل العديد من المواقف و وجهات النظر اختزلت في اتخاذ القرارات والتوصيات التالية بإجماع أعضاء الجمع العام الاستثنائي:
•إقالة رئيس الجمعية وعضوين اخرين
وانتخاب عبد الرحيم لغليمي رئيسا جديدا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.