الفايسبوك يحضر الاعلانات التي تروج لنظريات المؤامرة المناهضة للتلقيح.

كشفت شركة “فيسبوك”، عن إجراء عاجل بشأن الأخبار الزائفة عن اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” والتي ستنشر عبر موقع التواصل.

وذكرت “فيسبوك” أنه سيبدأ من اليوم في حذف أي أخبار تتضمن معلومات خاطئة حول لقاحات فيروس كورونا، وذلك تزامنًا مع بدء حصول العديد من دول العالم على اللقاحات.

وكانت سياسة “فيسبوك” تقوم في الفترة الماضية على حذف الأخبار الزائفة حول الفيروس نفسه، كتلك التي تتحدث عن علاجات خاطئة أونظريات مؤامرة “زائفة” مثل التي روجها البعض بشأن تأثير شبكات 5G على انتشار الفيروس، حيث حذفت “فيسبوك” 12 مليون مشاركة خلال الفترة من مارس إلى أكتوبر الماضيين.

وتعد هذه المرة الأولى التي تتخذ فيها “فيسبوك” موقفًا حازمًا بشأن الأخبار الزائفة عن اللقاحات، مكتفية بحظر الإعلانات التي تروج لنظريات المؤامرة المناهضة للتلقيح.

وجاءت هذه الخطوة من “فيسبوك” تزامنًا مع بدء السماح بتوزيع العديد من اللقاحات أبرزها لقاح “موديرنا”، “فايزر بيونتك” و”أكسفورد” في عدد من البلدان حول العالم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.